الاثنين، 29 ربيع الأول 1439 - Monday, 18 December 2017
السلام علی الحسين وعلی علي بن الحسين وعلی اولاد الحسين وعلی اصحاب الحسين

  صفته في خلقه وحليته‏ وفي أخلاقه وأطواره  

  صفته في خلقه وحليته‏  
قال ابن شهر آشوب في المناقب: كان الصادق عليهم‏السلام ربع القامة أزهر الوجه حالك الشعر جعدا أشم الأنف أنزع رقيق البشرة على خده خال أسود. وفي الفصول المهمة: صفته معتدل آدم اللون.

  صفته في أخلاقه وأطواره‏ 
قال أبو نعيم في حلية الأولياء: ومنهم الإمام الناطق ذو الزمام السابق أبو عبد الله جعفر بن محمد الصادق أقبل على العبادة والخضوع وآثر العزلة والخشوع ونهى عن الرئاسة والجموع.
وقال اليافعي صاحب كتاب مرآة الجنان: السيد الجليل سلالة النبوة ومعدن الفتوة أبو عبد الله جعفر الصادق.
وفي مناقب ابن شهر آشوب قال مالك بن أنس: ما رأت عيني أفضل من جعفر بن محمد فضلا وعلما وورعا وكان لا يخلو من إحدى ثلاث خصال إما صائما وإما قائما وإما ذاكرا وكان من عظماء العباد وأكابر الزهاد الذين يخشون ربهم وكان كثير الحديث طيب المجالسة كثير الفوائد.
وروى أبو نعيم في الحلية بسنده عن عمرو بن [أبي‏] المقدام كنت إذا نظرت إلى جعفر بن محمد علمت أنه من سلالة النبيين وقد كان إذا صلى العشاء وذهب من الليل شطره أخذ جرابا فيه خبز ولحم ودراهم فحمله على عنقه ثم ذهب به إلى أهل الحاجة من أهل المدينة فقسمه فيهم ولا يعرفونه فلما مات وفقدوا ذلك عرفوه.


        هو أبو عبد الله جعفر بن محمد الباقر بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين.

مولده ووفاته ومدة عمره ومدفنه‏ أمه – كنيته – لقبه – نقش خاتمه – شاعره
أولاده‏ صفته في خلقه وحليته‏ وفي أخلاقه وأطواره ‏
صفته في لباسه‏ مناقبه وفضائله‏
وصية لولده الإمام الكاظم عليه‏السلام وفاته‏
     اهل البيت عليهم السلام


 

www.imamhussain-lib.com

 

 

شعار الموقع

 

 
مكتبة العتبة الحسينية المقدسة